منظمة الصحة العالمية مستاءة من “أنجلينا التونسية”

المنظمة تقول إن البرنامج يستخف بمجهوداتها الدولية للتصدي للجائحة.
الاثنين 2021/04/26
برنامج يغضب منظمة الصحة

تونس - طالبت منظمة الصحة العالمية في مراسلة رسمية لوزارة الخارجية التونسية بوقف بث برنامج للكاميرا الخفية، يعرض على قناة تلفزيونية تونسية خاصة.

وكتب منتج البرنامج وليد الزريبي في تدوينة نشرها على صفحته الرسمية على فيسبوك “منظمة الصحة العالمية تطالب بإيقاف بث الكاميرا الخفية ‘أنجلينا 19’ في مراسلة رسمية لوزارة الخارجية”.

ويقوم البرنامج الذي كان من المقرر عرضه طيلة شهر رمضان مباشرة بعد آذان المغرب، على إيهام ضيوفه بأن الممثلة الأميركية أنجلينا جولي (تقوم بدورها الممثلة الإسبانية لينا ساندس) قد جلبت معها من منظمة الأمم المتحدة إلى تونس لقاح فايروس كورونا.

وفي كل حلقة تتم دعوة شخصية شهيرة من السياسيين والإعلاميين والفنانين وغيرهم وأثناء حوار يجمعه بالمقدّم التلفزيوني فوزي جراد يفاجئ الضيف بحضور الممثلة العالمية أنجلينا جولي إلى الأستوديو كمبعوثة من منظمة الصحة العالمية، معلنة أنها أحضرت مئة ألف جرعة من لقاح فايروس كورونا لمساعدة البلاد على تخطي هذا الوباء.

ويتم أمام الضيف تجربة اللقاح على أحد أفراد طاقم العمل المزعوم، وتتصاعد الأحداث، ويتظاهر مّن تلقى اللقاح بظهور أعراض خطيرة تصل حد الوفاة، الأمر الذي يُربك الضيف ويدخله في حالة من الفوضى الهستيرية.

وأرجعت المنظمة الدولية طلبها بوقف برنامج الكاميرا الخفية، إلى استخدامه لشعارها دون ترخيص أو إذن، وهو ما يمثل وفق ما جاء في المراسلة استخفافا بالمجهودات الدولية للتصدي إلى جائحة فايروس كورونا واستغلالا لصورة المنظمة دون إذن مسبق بما يشكل إساءة للمنظمات الأممية من خلال إيهام الضحية بأن الشخص الذي يتلقى جرعة يصاب بأعراض جانبية.

وأشارت أيضا إلى أن توقيت بث البرنامج يعد استغلالا لذروة المشاهدة، وهو ما ينعكس سلبا على توعية الناس بأهمية وضرورة التلقيح ضد الوباء.

ووفقا ما نشر في صفحة الزريبي على فيسبوك، فإنه وقع التنديد بهذا الطلب في إشارة إلى أن القائمين على البرنامج حرصوا على حجب كل الشعارات أو العلامات التي تنسب إلى منظمة الصحة العالمية، بالإضافة إلى أن البرنامج على العكس مما يروج حوله فهو يدعو مشاهديه لاتباع التعليمات الصحية.

ولم تقدم وزارة الخارجية التونسية حتى الآن أي تعليق على مراسلة منظمة الصحة العالمية، ولا يوجد أي مؤشرات إلى الآن على إيقاف بث البرنامج.

وتجدر الإشارة، إلى أن بعض المنظمات الحقوقية في تونس سارعت منذ بث اللقطات التشويقية قبل أيام من حلول شهر رمضان إلى دعوة “الهايكا”، وهو الهيكل المنظم للقطاع السمعي البصري بالبلد إلى إيقاف بثّ البرنامج قبل الانطلاق في عرضه أصلا.

ومن بين هذه المنظمات “أنا يقظ”، وهي منظمة تونسية مستقلة وغير ربحية وتنشط ضمن جمعيات من المجتمع المدني، كانت دعت إلى عدم بثّ برنامج  “أنجلينا 19” خلال شهر رمضان.

24