معرض الكارتون يفتتح نسخته الثالثة في السعودية

جماعة الكارتون بالقطيف تقدم معرض الكارتون الثالث الذي خُصص لرسومات الكارتون من خلال رسم شخصيات أنمي وتشيبي من أفلام ومسلسلات الرسوم المتحركة ومن وحي الخيال.
الثلاثاء 2019/08/20
رسومات تنعش الخيال والذاكرة

تؤكد جماعة الكارتون تحت إشراف الفنان التشكيلي السعودي ماهر عاشور على أن الفن مسؤولية تلامس جميع البشر باختلاف ثقافاتهم وآفاق وعيهم، وأن رسالته تتجاوز جغرافيا المكان وأوان الزمان لتصل إلى كل متذوّق. لهذا تنطلق الجماعة من الاهتمام بذاكرة الأطفال المضاعفة حيال الكارتون وشخصيات أنمي وتشيبي، إلى ما يمكن أن يعبر به هذا الفن عن براءة وصفاء، وعن حالة من حالات الجمال النقي التي لا يمكن انعقادها في فنون أخرى.

تحت رعاية لجنة التنمية الاجتماعية والأهلية أقامت مؤخرا جماعة الكارتون في محافظة القطيف (شرق السعودية) معرض الكارتون الثالث، وذلك بمشاركة ثلاثة وعشرين فنانا وفنانة من المملكة العربية السعودية ودولتي الكويت وإسبانيا. وقد تفاوتت أعمار الفنانين المشاركين ما بين 11 سنة وحتى فوق الـ50 عاما، وضم المعرض أكثر من سبعين عملا رقميا ويدويا.

وقد شارك من السعودية كل من الفنانين: ماهر عاشور وحسن المصطفى وزهراء الصفار وميسان ماهر ومصطفى الصفار وزينب الماجد ومصطفى الأسود وسارة آل حماد وعلي العبندي وعبدالمجيد كوجو وهاني اللحيد ومراد أبوالسعود وملاذ ماهر وورد الخنيزي وغدير خالد ونور الصباغ وفاطمة عبدالله وحازم الحليلي وجنى علي وأبرار الجراش، كما شارك من الكويت وسام أشكناني ويوسف البقشي، ومن إسبانيا ريتا مونوز.

تجارب متنوعة

بحسب مدير جماعة الكارتون والمشرف على المعرض الفنان ماهر عاشور فإن المعرض قد خُصص لرسومات الكارتون فقط، وذلك من خلال رسم شخصيات أنمي وتشيبي من أفلام ومسلسلات الرسوم المتحركة ومن وحي الخيال.

يقول عاشور “هذا هو المعرض الثالث الذي أشارك فيه، وتنظمه جماعة الكارتون، حيث إن الجماعة بدت تتطور وتحسّن من أدائها واشتغلاتها بشكل ملحوظ خلال الفترة الماضية، وذلك من ناحية التنظيم وعدد المشاركات وأسماء الفنانين ونوعية الأعمال المختارة”.

وأشار عاشور إلى أن موقع المعرض -الذي أقيم في ستي مول القطيف- كان ممتازا، لأنه قريب من مركز المجمع، ومن نقطة تجمع الزوار بالقرب من الكافيهات، وقد منحت إدارة المركز التجاري للمعرض مساحة الواجهة الزجاجية بالكامل، حيث المساحة المناسبة للغاية لتجوّل الزوار في أركانه.

وذكر عاشور أن المعرض يعتبر فرصة لاحتكاك الفنانين الهواة بفنانين محترفين، سواء من المنطقة أو من خارجها، حيث يلتقي الفنانون المبتدئون بالمحترفين بهدف مناقشة الاشتغالات الكارتونية والوقوف عليها. الأمر الذي يجعل من تجاربهم أكثر احترافية عبر النقاشات المفتوحة وعرض التجارب وتشريحها ونقدها بصور مختلفة. وأوضح عاشور بأن المعرض يضم ركنين تفاعليين: ركن ورشة الرسم والتلوين للأطفال، وركن الرسم المباشر لزوار المعرض.

مشاركون مسرورون

من جهتها عبّرت الفنانة الإسبانية ريتا مونوز عن اعتزازها بدخول هذه التجربة للمرة الثانية، وتحدثت لـ”العرب” قائلة “يشرفني أن أكون جزءا من معرض القطيف للمرة الثانية. حتى لو لم أتمكن من الحضور شخصيا، فقد أحببت رؤية معرض العام الماضي في مقاطع الفيديو والصور. وأعتقد أنها فرصة عظيمة لمشاركة أعمالي الفنية خارج بلدي مع العديد من الفنانين الموهوبين، وأنا ممتنة جدا لذلك. وآمل أن تكون أعمالي قد حازت على إعجاب الجمهور”.

ووجه الفنان الكويتي وسام أشكناني الشكر إلى جماعة كارتون بالقطيف على إتاحة الفرصة له في المشاركة برسوماته في المعرض الذي احتضن عشاق هذا النوع من الرسم، حيث اعتبرها تجربة جديدة بالنسبة إليه.

وأعربت الفنانة السعودية زينب الماجد لـ”العرب” عن ابتهجها لمشاركتها في المعرض، حيث إنها واحدة من أعضاء جماعة الكارتون الجدد، وقالت “أريد أن أقول كلمة بسيطة من أجل الناس، ومن حيث نظرتهم للأنمي، فالأنمي مجال جديد وجميل جدا، من حيث قصصه وأنواعه، وسوف يدخل السعودية قريبا، لكثرة عدد رسامي الكارتون والأنمي في السعودية، وكانت سعادتي كبيرة بسبب رؤيتي للناس وإعجابهم برسمي، كما سعدت لمشاركتي مع أصدقاء كانوا معي في الإنستغرام والبرامج التواصلية الاجتماعية الأخرى، والآن نحن فريق واحد نشترك جميعنا كفنانين في معرض الكارتون”.

يذكر أن جماعة الكارتون تأسست على يد الفنان الكاريكاتيري التشكيلي السعودي ماهر عاشور في يناير 2018، وقد أقامت معرضين تشكيليين، بالإضافة إلى العديد من الورش والدورات الفنية الخاصة بالأطفال وبالفنانين المبتدئين. وتطمح الجماعة إلى أن تخرج من دوائرها المحلية نحو الحضور العالمي، حيث تأمل في تنظيم معارض عالمية على مستوى عالٍ من الاحترافية والمشاركة والتنسيق.

16