فيسبوك تثبّت أقدامها في سوق ألعاب الواقع الافتراضي

استحواذ فيسبوك على شركة "بيت غيمز" و"سانزراو جيمز" يبرز اهتمامها بتطوير ألعاب الواقع الافتراضي لنظارتها.
الجمعة 2020/02/28
الشركة الأميركية تستحوذ على شركات تقنية من وقت لآخر

نيويورك - أعلنت شركة فيسبوك عن الاستحواذ على شركة ناشئة جديدة متخصصة في مجال الواقع الافتراضي، وذلك في مسعى منها إلى تعزيز حضورها في هذا السوق الذي يلقى رواجا واسعا بين الفئات الشابة.

وقالت فيسبوك التي دخلت في سوق الواقع الافتراضي باستحواذها على شركة “أوكولوس” عام 2014 مقابل ملياري دولار أميركي إنها استحوذت على شركة “سانزارو جيمز” التي طورت لعبة “أسغاردز”، التي تعدّ من بين أشهر ألعاب نظارة الواقع الافتراضي “أوكولوس ريفت” التابعة لفيسبوك.

ولم يتم الكشف عن تفاصيل الصفقة، ولكن فيسبوك قالت “إن الشركة الناشئة ستستمر في العمل من مكاتبها في الولايات المتحدة وكندا”.

وتأسست شركة “سانزراو جيمز” قبل 13 عامًا، وقد طورت حتى الآن 4 ألعاب لنظارة (ريفت)، وكانت شركة أوكولوس قد موّلت جزئيا تطوير هاتين اللعبتين. وقد طوّرت الشركة الناشئة أيضا ألعابا للأجهزة المحمولة.

وكانت فيسبوك قد استحوذت على شركة “بيت غيمز” في شهر نوفمبر الماضي، والآن على “سانزراو جيمز”، وهو ما يبرز اهتمامها بتطوير ألعاب الواقع الافتراضي لنظارتها. وكانت الشركة قد أنفقت المليارات من الدولارات على طموحها في مجال الواقع الافتراضي.

يذكر أن فيسبوك أعلنت عن انسحابها من مؤتمر مطوّري الألعاب GDC المقرّر عقده الشهر المقبل في مدينة سان فرانسيسكو بولاية كاليفورنيا الأميركية، بسبب المخاوف من فايروس كورونا.

وقال متحدث باسم فيسبوك “حرصا على صحة موظفينا وشركائنا المطوّرين وسلامتهم، لن تحضر فيسبوك مؤتمر مطوّري الألعاب لهذا العام نظرا إلى تطور مخاطر الصحة العامة المرتبطة بفايروس كورونا المستجد”.

وأضاف “ما زلنا نخطط لمشاركة الإعلانات المثيرة التي خططنا لعرضها من خلال مقاطع الفيديو، والأسئلة والأجوبة على الإنترنت والمزيد، وسنخطط لاستضافة اجتماعات شركاء GDC عن بُعد في الأسابيع القادمة”.

ومن المحتمل أن تشتمل الإعلانات التي خططت لها فيسبوك لمؤتمر GDC الجديد على نظارة الواقع الافتراضي “أوكولوس”. وليست فيسبوك الوحيدة التي أعلنت عدم مشاركتها بسبب المخاوف الصحية، إذ أعلنت شركة سوني أيضا أنها لن تحضر المؤتمر، وقالت “لقد اتخذنا قرارا صعبا بإلغاء مشاركتنا في مؤتمر مطوّري الألعاب بسبب المخاوف المتزايدة المرتبطة بفايروس كورونا”.

وأضافت الشركة “لقد شعرنا أن هذا هو الخيار الأفضل؛ لأن الوضع المتعلق بالفايروس وقيود السفر العالمية تتغير يوميًا. ونشعر بخيبة أمل لإلغاء مشاركتنا، ولكن صحة القوى العاملة العالمية الخاصة بنا وسلامتها هي شاغلنا الأكبر. نتطلع إلى المشاركة في GDC في المستقبل”.

وفي الوقت الحالي، من المقرر أن يستمر مؤتمر مطوّري الألعاب كما هو مخطط له، وذلك بخلاف ما حدث مع المؤتمر العالمي للجوال 2020 الذي أعلن المنظمون إلغاءه بعد انسحاب معظم الشركات المهمة.

تعزيز الواقع الافتراضي
تعزيز الواقع الافتراضي

 

18