جيمس دين يعود بعد ستة عقود من وفاته لبطولة فيلم

الممثل الأميركي الشهير سيظهر في فيلم جديد بعد أكثر من 60 عاما على وفاته بفضل مؤثرات خاصة.
الجمعة 2019/11/08
التكنولوجيا تسمح بإعادة تشكيل صورة جيمس دين

لوس أنجلس – قالت شركة الإنتاج “ماجيك سيتي فيلمز” إن الممثل الأميركي الشهير جيمس دين سيظهر في فيلم جديد بعد أكثر من 60 عاما على وفاته بفضل مؤثرات خاصة.

ووفق ما ذكرت “ذي هوليوود ريبورتر” التي كانت أول من نشر النبأ، سيؤدي جيمس الذي توفي سنة 1955، في هذا الفيلم الطويل الذي يبدأ تصويره قريبا، شخصية روغان وهو دور مساعد.

وذكرت شركة الإنتاج الأميركية أنها حصلت على حقوق من ورثة دين لتقدم بالاستعانة بالوسائل الرقمية بطل فيلم “ريبل ويذاوت أيه كوز” في فيلم من أفلام الحركة عن حرب فيتنام بعنوان “العثور على جاك” (فايندينغ جاك).

وسيظهر دين في الفيلم من خلال مزيج من الصور واللقطات القديمة إلى جانب تسليط مشاهد مولدة باستخدام الكمبيوتر على ممثلين. وسيقوم ممثل مختلف بالأداء الصوتي لما سيكون دورا ثانويا لشخصية دين.

وأوضحت “ذي هوليوود ريبورتر” أن التكنولوجيا المستخدمة تسمى “فول بادي” وتسمح بإعادة تشكيل صورة الشخص بالاستناد إلى صور وأشرطة أرشيف من دون وضعها على صورة شخص آخر.

وقال المنتج أنتون إرنست في بيان “نشعر بالفخر الشديد لأن عائلته تدعمنا وسنتخذ كل الاحتياطات اللازمة لضمان عدم المساس مطلقا بتراثه كواحد من أهم أساطير السينما حتى الآن”.

وأضاف “تعتبر العائلة هذا الفيلم فيلمه الرابع وهو فيلم لم يمثله أبدا. لا ننوي أن نخذل معجبيه”.

ومع ذلك أصابت الفكرة كثيرين من عشاق دين بالفزع. وكتب موقع ستايل بابليكيشن إسكواير دوت كوم مقالا عدّد فيه “35 ممثلا يمكنهم القيام بالدور”، بينما أطلق موقع “فايس دوت كوم” مناشدة “نرجوكم لا تفعلوا ذلك”.

وكتبت لينزي رومين من موقع نيرديست على تويتر “هذا من أكثر الأشياء التي تقشعر لها الأبدان”.

وتوفي جيمس دين في 30 سبتمبر 1955 في حادث سير في سن الرابعة والعشرين بعدما اصطدمت سيارة بورشه كان يقودها بآلية أخرى في كاليفورنيا.

ويشكل إدراج ممثل توفي منذ فترة طويلة في إنتاج جديد مرحلة جديدة في استخدام تقنيات السينما.

24