تونس تعيد إحياء عروض الأفلام في الهواء الطلق

مهرجان منارات يعرض 54 فيلما بين روائي ووثائقي إضافة إلى 13 فيلما قصيرا ويحتفي بالسينما المعاصرة في كل من مصر وإيطاليا.
الأربعاء 2019/07/03
مهرجان "منارات" أجواء ساحرة مع صناع السينما من أنحاء المتوسط

تونس – أطلق مهرجان السينما المتوسطية بتونس “منارات”، في تأكيد على اختلافه عن المهرجانات التقليدية القائمة، دورته الثانية من شاطئ أحد فنادق منطقة قمرت الراقية شمالي تونس العاصمة.

وجذب الحفل الذي أقيم الاثنين الماضي في أجواء ساحرة مع صناع السينما من أنحاء المتوسط.

وقالت المنتجة درة بوشوشة مديرة المهرجان “منارات مهرجان السينما المتوسطية ومهرجان السينما على الشواطئ.. يقاوم العنف وعدم التسامح، عندما نحب الحياة نذهب إلى السينما”. وأضافت “على الشواطئ من بنزرت إلى جربة سنذهب لمشاهدة أفلام من ألبانيا وفرنسا وإيطاليا وقبرص ولبنان واليونان ومصر وتونس مجانا.. سيقدمها الممثلون أو المخرجون”.

وتابعت “اخترنا أفلاما قيمة لم تتح للجمهور فرصة مشاهدتها، أفلاما اجتماعية ملتزمة ومتنوعة”.

ويشمل برنامج المهرجان 54 فيلما بين روائي ووثائقي إضافة إلى 13 فيلما قصيرا، وبجانب عروض الأفلام تقام جلسات نقاش مع صناع السينما وورش تدريب، إضافة إلى توقيع كتاب “السينما التونسية.. الأمس واليوم” للكاتب التونسي طارق بن شعبان.

ويحتفي المهرجان الذي يستمر حتى السابع من يوليو الحالي بالسينما المعاصرة في كل من مصر وإيطاليا.

وكرم منظمو المهرجان في حفل الافتتاح المخرج يسري نصرالله والممثلتين إلهام شاهين ونيللي كريم والممثل محمود حميدة والسيناريست مدحت العدل من مصر.

وقالت إلهام شاهين “شكرا للتكريم.. المهرجان يجمع جمال الفن بالطبيعة الخلابة وسحر البحر. هو اختيار راق وفرصة للتلاقي”.

24