تونس تصدر مذكّرة جلب بحق نبيل القروي بعد اعتقاله في الجزائر

القضاء التونسي يأمر بإدراج رئيس حزب قلب تونس وشقيقه في قائمة المفتش عنهم مع تحرير محضر بحقهما، لاجتيازهما الحدود البرية بطريقة غير قانونية.
الأربعاء 2021/09/01
القروي متهم في ملفات فساد وتبييض أموال

تونس - أصدر القضاء التونسي مذكرة جلب في حق كل من المرشح السابق للانتخابات الرئاسية نبيل القروي وشقيقه النائب في البرلمان المجمد غازي القروي، على خلفية اجتيازهما حدود البلاد صوب الجزائر بشكل غير قانوني.

وكشفت وسائل إعلام تونسية أن السلطات القضائية الجزائرية أوقفت المرشح السابق للانتخابات الرئاسية ورئيس حزب "قلب تونس" نبيل القروي وشقيقه غازي القروي في مدينة تبسة.

وذكرت وكالة الأنباء التونسية الرسمية أن "النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية بالقصرين، أذنت بإدراج رئيس حزب قلب تونس وشقيقه في قائمة المفتش عنهم مع تحرير محضر بحقهما، لاجتيازهما الحدود البرية بطريقة غير قانونية".

وقال الناطق الرسمي باسم محكمة القصرين رياض النويري "تمّ إدراج كل من نبيل القروي وغازي القروي في قائمة المفتش عنهم من أجل اجتياز الحدود البرية بطريقة غير قانونية".

وقال النويري إن القضاء أوقف الاثنين شخصا بتهمة مساعدة الأخوين القروي على مغادرة البلاد بطريقة غير قانونية.

للل

والأخوان القروي ملاحقان منذ العام 2017 في قضايا تبييض أموال وتهرّب ضريبي، وفي أغسطس 2019 أوقفت السلطات التونسية نبيل القروي على خلفية بلاغ ضده بتهمة "فساد مالي"، ثم أطلقت سراحه عقب نحو شهرين من الحبس على ذمة القضية آنذاك.

وترتبط تونس والجزائر باتفاقية "تبادل مساعدة وتعاون قضائي" تنص في عنوانها السادس على التزام الطرفين "بأن يسلّم أحدهما للآخر كل شخص موجود بتراب إحدى الدولتين وهو موضوع تتبع أو محكوم عليه من طرف السلطات القضائية بالدولة الأخرى".

كما تنص على وجوب أن يرفق طلب التسلّم "بنسخة رسمية من الحكم... أو بطاقة الإقاف أو من أي وثيقة أخرى لها نفس القوة".

وتزامنا مع عملية التوقيف التي أفادت تقارير بحصولها في الجزائر، أعلنت أكثر من أربعين منظمة حقوقية تونسية الاثنين عن تسليم السلطات التونسية الناشط السياسي الجزائري والقيادي في حركة "الماك" سليمان بوحفص إلى سلطات بلاده.

واعتبرت وسائل إعلام تونسية ونشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي الثلاثاء أن توقيف الأخوين القروي كان مقابل تسليم بوحفص.

وتساءلت صحف تونسية الثلاثاء عن احتمال وجود "صفقة" بين البلدين، وكتبت صحيفة "الصباح" الناطقة باللغة العربية "إيقاف نبيل القروي في الجزائر. أي علاقة بسليمان أبوحفص.. التهم.. وإمكانية التسليم؟".