بومبيو: الناقلة الإيرانية أفرغت حمولتها في سوريا

الخارجية الأميركية تدعو الاتحاد الأوروبي إلى ضرورة التحرك لإدانة إيران.
الأربعاء 2019/10/09
تحد صارخ للمجتمع الدولي

واشنطن - دعا وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو الأربعاء الاتحاد الأوروبي للتنديد بإيران وتحميلها المسؤولية، بعدما أكد أن ناقلة النفط الإيرانية أدريان داريا1 أفرغت حمولتها من النفط في سوريا.

وسبق أن حذرت الولايات المتحدة من أن الناقلة متوجهة إلى سوريا لإفراغ حمولتها من النفط في انتهاك للقوانين الدولية الصادرة بشأن العقوبات المفروضة على النظام السوري.

وشدد وزير الخارجية الأميركي على ضرورة إدانة إيران واتخاذ موقف حاسم تجاه هذه الانتهاكات المتواصلة من قبل نظام ولاية الفقيه.

وكتب بومبيو على موقعه الرسمي تويتر "أفرغت حمولة النفط من أدريان داريا1 في سوريا مما يثبت أن إيران كذبت على بريطانيا وجبل طارق.. يتعين على أعضاء الاتحاد الأوروبي أن يدينوا هذا العمل، ويدعموا سيادة القانون، ويحملوا إيران المسؤولية".

وكانت احتجزت بريطانيا الناقلة في يوليو قبالة ساحل جبل طارق، وأفرجت السلطات عنها بعدما تلقت تأكيدات كتابية رسمية من طهران بأن السفينة لن تفرغ حمولة 2.1 مليون برميل من النفط في سوريا.

لكن في سبتمبر قال وزير الخارجية البريطاني إن الناقلة باعت الخام لسوريا في انتهاك لهذه التأكيدات.

Thumbnail