العزل المنزلي ينشر ثقافة الاقتصاد في الاستهلاك

الأسر تكتسب عادات إيجابية في فترة الحجر الصحي بالاقتصاد في حاجياتها الغذائية.
السبت 2020/03/28
عادات جديدة

عمان – لجأت العديد من الأسر إلى الاقتصاد في استهلاك حاجياتها الغذائية، في ظرف جعل الناس يعيدون النظر في ترتيب حساباتهم، حتى يتحول الظرف إلى عادة إيجابية، يوفّرون من خلاله المال ويحافظون على الصحة.

واعتادت أم إبراهيم سويلم، على طبخ أصناف متعددة تلبي أذواق أفراد الأسرة، بيد أن الظروف الحالية، جعلتها تعيد حساباتها والاقتصار على ما يمكن استهلاكه في اليوم الواحد دون زيادة، فوفّرت المال وحافظت على صحتها وصحة أسرتها.

وقالت أخصائية الاقتصاد المنزلي هناء دعنا، ‏يجب نشر الوعي بين أفراد المجتمع حول أهمية ترشيد الاستهلاك الغذائي خلال فترة الحظر المنزلي، والاستفادة من ‏بقايا الطعام قدر الإمكان بدلا من التخلص منها.

‏وقدّمت دعنا العديد من النصائح، للحفاظ على ما يتوفر بالمنزل من مواد غذائية، داعية إلى إعداد برنامج غذائي وفق الإمكانات المتوفرة من مواد غذائية ومواد تموينية حتى تكفي لأطول فترة أثناء الحجر الصحي المنزلي، وإعطاء الأولوية في ذلك لكبار السن والمرضى في البيت عند توزيع الاحتياجات.

وأضافت، لا بدّ من عدم الإفراط في استهلاك المواد الغذائية وتقدير الاحتياجات الخاصة لكل فرد من أفراد الأسرة وعدم طبخ كميات كبيرة من الطعام، بل تقدير الاحتياجات الخاصة لكل فرد دون الزيادة عن الحدّ.

وأكدت على أهمية الاعتماد على المواد الغذائية التي تسهم في الشعور بالشبع لفترات طويلة، كالبروتينات النباتية الموجودة في الفول والعدس والحمص، وكذلك الحساء والبيض والأجبان والفواكه والمكسرات غير المملحة والخضروات الورقية، إضافة إلى تجنب قطع أجزاء كبيرة من الثمار عند تقشيرها والتقليل من الإسراف في الطعام.

وأشارت إلى أنه بالإمكان الاعتماد على المواد التموينية الأساسية وترشيد استهلاكها بصورة مدروسة، ضمن الحدّ الأدنى من الاستهلاك والاعتماد على نظام بديل ضمن المتاح في البيت، وتعويد الجسم على عادة الصيام والإفطار على وجبة غذائية واحدة قليلة الدهون.

ودعا أستاذ علم التغذية والغذاء في جامعة البلقاء التطبيقية الدكتور أيمن مزاهرة، إلى ترشيد الاستهلاك الغذائي، وتخزين الأغذية في المكان المناسب وبدرجات حرارة تناسب كل صنف منها، حتى لا تفقد قيمتها الغذائية، وضمان عدم تلفها.

ونصح بتجنّب طهي أكثر من صنف في الوجبة الواحدة، مع مراعاة توافر القيمة الغذائية العالية في الصنف الواحد، سلامة للجسم وتقوية لجهاز المناعة الذي يعتبر من أهم الأولويات في هذه الفترة الصعبة.

21